التخطي إلى المحتوى

موعد اذان الفجر أُثير بعض الجدل مُؤخرًا حول صحة موعد أذان الفجر, وكان إستنادهم في ذلك إلى دراسة قام بها أحد علماء الفلك البريطانيين. ولكن قامت دار الإفتاء المصرية بتشكيل لجنة علمية وذلك بالتعاون مع هيئة المساحة والمعهد القومي للعلوم الفلكية والجيوفيزيقية, وأثبتت صحة موعد أذان الفجر في مصر, وأن موعد أذان الفجر المعمول به في مصر وجميع بلدان العالم العربي والإسلامي هو الموعد الصحيح شرعيًا وفلكيًا. وتم استنكار تلك الشائعات التي نُشرت للتشكيك في موعد أذان الفجر, والإدِعاء بأنه مُتقدِم على الوقت الحقيقي.

وقد ذكر من يرى صحة التوقيت أن:

التوقيت الحالي لأذان الفجر هو توقيت اجتمعت عليه الأمة و ارتضته منذ زمن بعيد.
ويدل عليه أن النبي عليه أفضل الصلاة والسلام كان يُصلي الفجر بغَلَس, حيث أن الغلس الحقيقي يختلط فيه أول ضوء النهار مع ظلام الليل ولكن تغلب الظلمة, بحيث أن المرء يستطيع أن يُميِز الأجسام, ولكنه يعجز عن رؤية التفاصيل.
موعد الفجر الحالي هو الموعد الصحيح والمُتيقن منه.
موعد اذان الفجر: يقوم المسلمون بأداء صلاة الفجر بعد دخول أول وقتها, وذلك بطلوع الفجر الثاني والذي يُسمي بالفجر الصادق, وطلوع الفجر هو بداية ذهاب الليل مع مجيئ أول بياض الصبح , ووقت صلاة الفجر هو الصبح, الذي يبدأ من طلوع الفجر الثاني إلى ما قبل طلوع الشمس وذلك يُسمي وقت الأداء, وفي الصحيحين “كان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي الصبح، فيشهد معه نساء من المؤمنات مُتلفِعات بمروطهن، ما يعرفهن أحد من الغَلًس”.
ويحين أذان الفجر حسب التوقيت المحلي لمدينة القاهرة في تمام الساعة 4:21 صباحًا, بينما حسب التوقيت المحلي لمكة المكرمة في تمام الساعة 5:04 صباحًا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *